أخبار النادي الأهلياخبار الرياضة المصريةالنادي الأهليمقالات

“تأجيل محاكمة عدلي القيعي وتفاصيل دعوى ممدوح عيد: دراما القضايا بين أندية الكرة المصرية”

قررت المحكمة الاقتصادية تأجيل أولى جلسات محاكمة عدلي القيعي في قضية اتهامه بالسب والقذف لرئيس نادي بيراميدز، ممدوح عيد، إلى جلسة يوم 2 أبريل.

تقدم المهندس ممدوح عيد، بالدعوى رقم 1215 لسنة 2024 ضد عدلي القيعي، اتهمه فيها بالسب والقذف وإساءة استعمال أجهزة الاتصال، مما أدى إلى خدش للشرف والاعتبار علنًا.

وطالب المهندس ممدوح عيد بتعويض مؤقت بقيمة 250,001 جنيه، نظير هجوم عدلي القيعي عليه ووصفه بطريقة تخالف الواقع خلال إحدى حلقات برنامجه التلفزيوني.

أكد المحامي محمد رشوان، الممثل القانوني في النقض، أنه قام بالاتصال مع عدلي القيعي، رئيس شركة الكرة في النادي الأهلي، الذي أبدى استغرابه من الدعوى القضائية المُقامة ضده من قِبل ممدوح عيد، المدير التنفيذي لنادي بيراميدز.

وأفاد رشوان في تصريحاته خلال برنامج “بوكس تو بوكس” الذي يُبث عبر قناة ETC: “فشل نادي بيراميدز في تحقيق أي بطولة داخل الملعب، ولجأ إلى رفع القضايا، حيث بدأ الأمر بقضية ضد حسين الشحات، ثم تبعتها قضية أخرى ضد عدلي القيعي .. يجب وضع علامة تعجب، لأنه لا أحد يعرف الأسباب وراء ذلك”.

وأضاف: لكل طرف الحق في رفع دعوى قضائية وفقًا لأحكام الدستور. وفي القانون، هناك ما يُعرف بجرائم الشكوى التي ترتبط بمواعيد محددة، وتُعتبر مباشرة. على سبيل المثال، إذا مضت مدة تزيد عن 3 أشهر من وقوع الحادثة، أو إذا تم الكشف عن الشكوى في وقت متأخر.

وأكمل: يجب وضع معايير محددة لمعاقبة السب والقذف عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو التلفزيون، حيث يتعين أن يكون الاتهام مدعمًا بأدلة تثبت صحته لكي يستوجب فرض عقوبة، ويجب أن يكون هذا الاتهام متعلقًا بجريمة معينة أو يشكل إساءة لسمعة الشخص المعني أو يسبب احتقاره.

وأكمل: سنترك التقييم للسلطة القضائية، لكن يُعتبر أن تصريحات عدلي القيعي جميعها تمت في سياق النقاش الرياضي والتحفيز للاعبين، دون وجود أي دعوة للهروب، ولا يُعاقب عليها أي جهة من الأطراف.

وتابع: يُفترض أن يقدم ممدوح عيد دلائل تثبت كونه كان خبيرًا في نادي أرسنال، وسيترك التقييم النهائي للمحكمة.

وأكمل: يظهر وجود تقارب بين الأهلي والزمالك، وتتسم العلاقات بين جميع الأندية بالمرونة، ومع ذلك، يبدو أن هناك استمرارية في محاولات بيراميدز إثارة الأزمات مع الأهلي، ولكن الأسباب وراء ذلك غير معروفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى